المدرسة العليا للأساتذة بتطوان تنخرط في تكوين الطلبة الحاصلين على شهادة الإجازة فما فوق من أبناء جهة طنجة-تظوان-الحسيمة في مهن التربية و التعليم

احتضن مقر مجلس جهة طنجة-تطوان-الحسيمة صباح اليوم 28 شتتبر 2017 اجتماعا خصص للتداول في تنفيذ اتفاقية الشراكة التي تجمع مجلس الجهة بالمجالس الإقليمية و مجالس العمالات و المدرسة العليا للأساتذة و الأكاديمية الجهوية للتربية و التكوين، و المتعلقة بتكوين الحاصلين على الشواهد العليا في مهن التربية و التعليم.  و قد تمت، خلال الاجتماع الذي ترأسه محمد الملاحي، رئيس لجنة التكوين و التكوين المستمر و إنعاش الشغل، و السيدة آسية بوزكري، نائبة رئيس المجلس، و حضره السيد مدير المدرسة العليا للأساتذة بتطوان والسيدان المدير المساعد و الكاتب العام للمدرسة كما  حضر هذا اللقاء ممثلين عن مجالس العمالات و الأقاليم التابعة للجهة. و قد خصص هذا الاجتماع لمناقشة الإجراءات التنفيذية للشروع في عملية التكوين على مستوى الأقاليم التابعة لتراب الجهة. حيث اتفق المجتمعون على فتح باب التسجيل أمام الراغبين في الاستفادة من هذا التكوين الذي تشرف عليه المدرسة العليا للأساتذة بتنسيق مع الأكاديمية الجهوية للتربية و التكوين بجهة طنجة تطوان الحسيمة ، و بدعم مالي من طرف مجلس الجهة و المجالس الإقليمية. هذا و تجدر الإشارة إلى أن مجلس جهة طنجة تطوان الحسيمة قد خصص مبلغ 12مليون درهما لتمويل هذا البرنامج، و حددت حصة مساهمة المجالس الإقليمية في نسبة 25 في المائة من تكاليف التكوين في كل إقليم.

 

                                                                                                             تحميل الإعلان

                                                                           تحميل بطاقة الترشيح للاستفادة من التكوين في مهن التدريس

Je Partage!

Ajouter un commentaire

Plain text

  • Aucune balise HTML autorisée.
  • Les adresses de pages web et de courriels sont transformées en liens automatiquement.
  • Les lignes et les paragraphes vont à la ligne automatiquement.